ماكرون يتعرض للصفع أثناء زيارة إلى جنوب شرق فرنسا.. والطبقة السياسية تستنكر الاعتداء- (فيديو)

وهج نيوز : ألقت السلطات الفرنسية القبض على شخصين بعدما صفع رجل الرئيس إيمانويل ماكرون على وجهه خلال جولة مع حشد من المواطنين في منطقة دروم بجنوب شرق فرنسا.

وانتشر فيديو الحادثة كالنار في الهشيم  عبر مواقع التواصل ووسائل الإعلام الفرنسية حيث ظهر فيه رجل يرتدي قميصا أخضر ونظارة وكمامة وهو يهتف “تسقط الماكرونية” ثم يوجه إلى ماكرون صفعة على الوجه.

وتدخل الحراس الشخصيون لماكرون سريعا لجذب الرجل إلى الأرض وإبعاد الرئيس عنه.

وتشكل الحادثة التي وقعت في قرية تاين إل هيرميتاج في إقليم دروم خرقا أمنيا خطيرا وتلقي بظلالها على جولة ماكرون الذي قال إنها تهدف لـ”جس نبض البلاد”.

وقالت سلطات المقاطعة إنه “قرابة الساعة 1:15 (11:15 ت غ ) عاد الرئيس إلى سيارته بعد زيارة مدرسة ثانوية ثم غادرها بسبب مناداة الحضور عليه”.

وتابعت “توجه للقائهم حيث وقعت الحادثة”.

 

واستنكرت شخصيات من جميع الأطياف السياسية الاعتداء، معبرة عن تضامنها مع الرئيس.

وأدان كزافييه برتراند، رئيس حزب “الجمهوريون” اليميني المحافظ “الصفعة غير المقبولة” التي كان ماكرون ضحيتها. وقال “لن يبرر أي خلاف سياسي العنف. إن احترام مؤسسات الجمهورية وممثليها مبدأ أساسي في حياتنا الديمقراطية”.

وذكر جون لوك ميلونشون، رئيس حزب “فرنسا الأبية”، أن المعتدي على ماكرون ردد شعارا معروفا لليمين المتطرف الفرنسي هو “مونت جوا سان دوني”. وعبر ميلونشون في تغريدة عن تضامنه مع ماكرون.

من جانبها، غردت زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان على تويتر “في حين أن النقاش الديمقراطي يمكن أن يكون مريرا، فإنه لا يمكنه أبدا التسامح مع العنف الجسدي. إنني أدين بشدة الاعتداء الجسدي الذي لا يطاق الذي استهدف رئيس الجمهورية.”.

 

وقال النائب البرلماني القيادي الرديكالي أريك كوكريل، في تغريدة على تويتر، “شعار Mont-joie Saint-Denis الذي تلفظ به الشاب المعتدي قبل صفعه للرئيس ماكرون، هو شعار من شعارات اليمين المتطرف .. (…) كل التضامن مع رئيس الجمهورية”.

 

بدوره، اعتبر الرئيس الفرنسي السابق، فرانسوا أولاند، أن “الهجوم على رئيس الجمهورية هو توجيه ضربة لا تطاق ولا تطاق لمؤسسات الدولة. في مواجهة هذا التصرف الذي لا يمكن وصفه، يجب على الأمة بأكملها إظهار التضامن مع رئيس الدولة. في ظل هذه الظروف ، أقدم دعمي الكامل لإيمانويل ماكرون.

المصدر : القدس العربي

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.