قادمون

هيا حمد ……..

 

في القلب نبض اسمه فلسطين،استبدلناه بالوتين ،به نحيا وبه نمضي صامدين،فلبيك يا أقصى يا مسرى النبيين،لك الروح ترخص وفداك الدم والعين،،ما دمنا باسمك نهتف فلا تردد،فعشق ترابك ازلي والشوق لكي يتجدد،وان كان حلما فمرحبا بالنوم حتا لا نفيق الا على أرضكي ونسجد،
فلسطين الهوى وان أبوا،والقدس روح وان سلبت،فستبقى مرفرفة فوق طهر أرضك نحن ننتمي لكي كعرب وليس كفلسطينيين فقط،لأن حروفك تسري بدمائنا ،فلا المسافات تبعدنا ولا الحدود،لا لغة تفرقنا ولا الحروف،نحبها شيوخا،شبابا،نساءا حتى المولود،
الذي رضع من رحم ارضها بلا خوف،فانتي الحكاية والرواية التي تروي بطولات بطولات وأمجاد،خلدها التاريخ لتبقى للابد كالنهر الذي يضج بدماء أبناءها،نباتها الأوفياء،
تستقبل الموت بأجيالها لرهبة الأعداء،فهنيئا لكي يا أم الشهداء،،فكفاكي فخرا وعزة يا وليدة الأبرياء، والعار لمن تخلى وابتعد،فهو الخاسر لنفسه وضميره فقد عدم الوفاء،هم أقزام الأرض ومكانهم الجحور لا السماء،،وسنعيدك يا أقصانا رغم أنف الأعداء،فنحن الجنود ونحن من يصنع الفداء،،فلسطين لبيكي فاسمعوا النداء،،

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.