بن سلمان: لا عقوبة شرعية دون نص قرآني أو حديث واضح

وهج نيوز : قال الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، إن الحكومة السعودية في الجوانب الشرعية ملزمة بتطبيق نصوص القرآن الكريم وملزمة بتطبيق نصوص الأحاديث المتواترة، وتنظر لأحاديث الأحاد حسب صحته وظروفه ووضعه، ولا تنظر في الحديث الخبر بتاتًا إلا إذا كنت تستند عليه رأي فيه مصلحة للإنسان، مؤكدًا في الوقت ذاته أنه لا عقوبة على شأن ديني إلا بنص قرآني واضح أو حديث.

وأضاف «بن سلمان»، في حوار بمناسبة مرور 5 سنوات على رؤية السعودية 2030، قدمه الإعلامي السعودي عبدالله المديفر، بثته عدة قنوات بينها «العربية» الفضائية، أنه يتم تطبيق العقوبة بناء على كيف طبقها رسول الله، «يعني لو ضربنا مثل بالزنا، فالزاني غير المحصن يُجلد، والزاني المحصن يُقتل، وهذا نص واضح»، لكن عندما أتت سيدة زانية للرسول من أجل توقيع عليها العقاب طلب منها أن تذهب وتعود حتى تضع حملها، وعندما جاءته مرة أخرى طلب منها الذهاب حتى تفطم الجنين.

وتابع: «كان ممكن الست ما ترجع للرسول مرة أخرى، ولكن كوننا نأخذ النص القرآني ونطبقه بغير الطريقة التي طبقها الرسول هذا ليس شرعا، بل هناك من يبحث من أجل أن يثبت على شخص التهمة، بينما السيدة الزانية جاءت للرسول معترفة بالذنب ولم يطبق عليها العقوبة في نفس الوقت»، موضحًا أنه عندما يأتي شخص ليطبق عقوبة بحجة أنها عقوبة شرعية وهي لا يوجد لها نص في القرآن أو السنة يعد تزييفا للشريعة.

المصدر : وكالات

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.