سيدي جلالة الملك ” حكومات توزع المناصب وتقصي أصحاب الكفاءات العلمية/ وثيقة

محيي الدين غنيم …..

 

بداية وحتى لا يساء الفهم بأنني من اللاهثين لأي منصب لي ولذريتي ، فلقد ارتأيت إستخدام وثيقة تعود ” لإبنتي ” على الرغم لدي وثائق للغير لكي أعزز ما أطرحه ولكي أتجنب تسجيل قضية جرائم إلكترونية جديدة بحقي من قبل من قامت الحكومة بتفصيل مناصب حكومية لهم بحسب مقاس والد كل منهم ، ومن هذا المنطلق أخاطب سيدي صاحب الجلالة بالتدخل بوقف التدخل من قوى الشد العكسي ومن كبار المسؤولين بتوزيع المناصب القيادية الكبرى لذويهم دون التدقيق على شهادتهم العلمية ومستواهم بالتحصيل العلمي وقد يكون البعض منهم حاصل على شهادة البكالوريوس بدرجة مقبول أو جيد ومنهم من حصل على الشهادة الجامعية من خارج الأردن ..؟!! ، بينما من يستحق من عامة الشعب ورغم أنه يحمل أعلى الشهادات الجامعية ولديه الخبرات العملية المتميزة لقيادة أي منصب بنجاح وإقتدار ولكن للأسف ما دمنا تحت سيطرة منظومة قوى الشد العكسي فلن نتطور خطوة واحدة .

وكذلك سيدي صاحب الجلالة

لم نعد نفهم ما هي أسس التعينات بالمناصب القيادية فهناك العديد وخلال العشرة أعوام الماضية من تم تسليمهم مناصب قيادية ومنهم من أصبح وزيرا ممن كانوا يتظاهرون بالشوارع منذ بداية ما يسمى بالربيع العربي بالأردن ضد سياسات الحكومات المتعاقبة ومنهم من تجاوز الخطوط الحمراء أيضا سيدي ، وكذلك من كان يعارض من خلال مواقع التواصل الإجتماعي فقد استلم منهم كذلك مناصب قيادية مؤخراً ..!!

وكذلك سيدي صاحب الجلالة

الكارثة بالتعليم أيضا وأبناء الذوات لهم الحق بالإبتعاث للحصول على شهادة الدكتوراه من خارج الأردن وبالتعينات أيضا رغم تدني معدلاتهم سواء بالكالوريوس أو الماجستير ، ولن أتحدث عن أي من أبناء الذوات الذين حصلوا على ما لا يستحقون بينما أبناء الفقراء وعامة الشعب لم يحصل أي منهم على حقه وخير دليل هو ما حصل مع ” ابنتي ” وأعزز كلامي بالشهادة الصادرة من الجامعة الأردنية والحاصلة على شهادة الماجستير بإمتياز وبالعلامة الكاملة في ” اللغة العربية وأدابها ” بينما زميلتها من أبناء الذوات حاصلة على معدل 3.2 وتم إبتعاثها لفرنسا للحصول على شهادة الدكتوراه وعلى حساب الحكومة الأردنية وكذلك من حق ابنتي أن يتم تعيّنها كمعيدة بالجامعة الأردنية ولم يتم ذلك أيضا ..!!! ، وهذه عينة من مئات الحالات التى يظلم فيها أصحاب الكفاءات العلمية من أبناء عموم الشعب لصالح أبناء الذوات الذين أكلوا الأخضر واليابس .

سيدي جلالة الملك

نحن مع تطلعات ورؤى جلالتكم بتحقيق العدالة الإجتماعية بين كافة مكونات الشعب الأردني ولكن قوى الشد العكسي تحول دون تحقيق ذلك سيدي .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.