«إزدان» القطرية للتطوير العقاري تقول إن لديها سيولة لسداد صكوك مستحقة قريباً

وهج نيوز :  قالت شركة «إزدان القابضة» القطرية للتطوير العقاري  الجمعة أنه سيكون لديها تمويل متاح لسداد صكوك (سندات إسلامية) يحل أجل استحقاقها في مايو/أيار من هذا العام وفي أبريل/نيسان من العام المقبل، بعد أن خفضت وكالة «ستاندرد أند بورز» تصنيف الشركة الإئتماني بسبب تنامي خطر التخلف عن السداد.

وخفضت الوكالة أمس الأول تصنيف الشركة الإئتماني طويل الأمد إلى «سي» من «بي ناقص» بسبب شُحّ السيولة وتنامي خطر التخلف عن السداد.
وقالت الشركة في بريد إلكتروني «السيولة والأرصدة البنكية، والتدفقات النقدية من العمليات، والخطوط الإئتمانية المتاحة لإزدان ستكون كافية لسداد الصكوك المستحقة في مايو/أيار 2021 وأبريل/نيسان 2022».
وأضافت أنها تضع اللمسات النهائية لاتفاق تسهيل قرض من بنك كبير لسداد صكوك بقيمة 500 مليون دولار مستحقة في مايو/أيار.
وتعتزم الشركة سداد الصكوك المستحقة العام المقبل بالأساس عبر التدفقات النقدية من العمليات المتوقع توليدها على مدى الاثني عشر شهرا المقبلة، وكذلك من السيولة المتاحة والأرصدة البنكية.
وقالت «المجموعة تنفذ خطة إستراتيجية تخضع لمتابعة وثيقة بصورة دورية، ولها أهداف ستؤدي إلى زيادة كبيرة في صافي التدفقات النقدية من العمليات».
وحذر تقرير «ستاندرد آند بورز» من مخاطر مرتفعة فيما يتعلق بإعادة التمويل على المدى القريب، لأن «إزدان» ما زالت تتفاوض لتدبير خط إئتماني جديد، فيما يحل أجل استحقاق صكوكها الممتازة غير المضمونة بقيمة 500 مليون دولار في 18 مايو/أيار 2021.
وخفضت وكالة التصنيف الإئتماني تصنيف صكوك الشركة إلى «سي.سي.سي» من «سي.سي.سي زائد» ولكنها رفعت اسمها من قائمة مراقبة الإئتمان التي أدرجتها بها في مايو/أيار 2020.
وتتوقع «ستاندرد أند بورز» تحسن الأداء التشغيلي لـ»إزدان» على نحو طفيف في 2021-2022، لكن ليس بدرجة كافية بما يخفض فعلياً دَينها شديد الارتفاع.
(الدولار يساوي 3.6405 ريال قطري).

المصدر : رويترز

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.