السعودية تخفض إنتاجها النفطي طوعاً بمقدار مليون برميل يومياً للشهرين المقبلين

وهج نيوز : قالت السعودية إنها ستنفذ تخفيضات إضافية طوعية في إنتاجها النفطي حجمها مليون برميل يومياً في فبراير/شباط ومارس/آذار في إطار اتفاق يُبقي معظم أعضاء «أوبك+» بموجبه الإنتاج دون تغيير في ظل إغلاقات جديدة لاحتواء فيروس كورونا.

وقال وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان أن بلاده تخفض بأكثر مما تعهدت به في إطار مجموعة «أوبك+» لدعم اقتصادها وسوق النفط على حد سواء.
وسَيُسمح لمنتجين اثنين – روسيا وقازاخستان – بزيادة إنتاجهما معا 75 ألف برميل يوميا في فبراير/شباط ثم 75 ألف برميل يوميا أخرى في مارس/آذار، حسبما ذكر وزير الطاقة في قازاخستان.
وفي الساعة 1836 بتوقيت جرينتش، كان خام برنت القياسي مرتفعا نحو خمسة بالمئة فوق 53 دولاراً للبرميل.
وضغطت روسيا وقازاخستان من أجل زيادة إنتاج المجموعة 500 ألف برميل يومياً في فبراير/شباط، كما حدث في يناير/كانون الثاني، لكن لم يرغب آخرون في أي زيادة.
وسلطت وثيقة داخلية من «أوبك+» مؤرخة في الرابع من من الشهر الحالي، الضوء على مخاطر انخفاض الأسعار وشددت على أن «إعادة فرض إجراءات احتواء كوفيد-19 في عدة قارات، متضمنا إغلاقات شاملة، يُضعف انتعاش الطلب النفطي في 2021.»

المصدر : رويترز

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.