الإنتخابات تجمعنا.. والنتائج لا تفرقنا بإذن الله

بقلم : زياد البداوي …

 

بداية نتمنا كل التوفيق والنجاح لكل الأخوة والأخوات الذين ينون الترشح للانتخابات البرلمانية
واتمنا ان لا نسمح لهذه الانتخابات ولا غيرها ان تؤثر على علاقاتنا بجميع الشخوص الذين نعرفهم ونكن لهم كل الحب والاحترام من جميع اطياف وعشائر نزال الحبيب فليس هناك من هو أولى منكم في الحفاظ على بعضكم البعض
نعرف تماما أن من يرشح نفسه لخدمة بلده هو انسان غيور ولديه القدره والمعرفه لكي يقدم هذه الخدمه على أكمل وجه وبالتأكيد لا يبحث عن شيخه ومناصب وإنما هدفه الخدمه بما يرضي الله. …لهذا نحترم ونساند كل من رشح نفسه. ….ويجب أن نكون على نفس المسافة منهم جميعا. ..ويجب أن لا ننساق لخلافات ووجهات نظر. ….ويجب أن لا تكون هذه المهمه. ..الانتخابات. …سبب خلاف وفرقه. ..فكلنا أبناء بلد واحد وأخوه وأهل وأقارب وجيران. ..والأهم كلنا واعيين ومثقفين ونملك القدره على الاختيار والتمييز بينهم بحسب قناعة كل واحد فينا بقدرتهم على العطاء . ويجب أقناع كل ناخب بقضيتين. ..الاولى البرنامج والطرح والخطه ….الثانيه وهي مهمه جدا …الذهاب الى صندوق الاقتراع والتصويت ….فكل ناخب لا يقوم بالتصويت يعطي صوتا لمن لا يستحق
أعتقد جازما أن وقت الكلام والنقاش انتهى ووصلنا إلى وقت العمل ….فعليكم أيها الساده المرشحين تطبيق مقولة. ..الجواب ما ترى لا ما تسمع ولا ما تقرأ …وسلامتكم وربنا يحفظ بلدنا ويحميه ويكون بعون المرشحين على حمل الامانه
مع اقتراب الاستحقاق الانتخابي لا يكاد لا يخلو مجلس من الخوض فيها و الحديث عنها فقد كانت و
في جبلنا العزيز على قلوبنا جميعاً يتقدم الركب ثلة من الخيرين من أبناء هذه الجبل للتنافس من اجل ان يحظوا بشرف خدمة أهلهم
أولاً- أتمنى أن لا تغيب هموم وقضايا حي نزال عن برامجكم الإنتخابية حي نزال عانت وتعاني من التهميش والإهمال ، وأن يكون حي نزال وقضاياه شغلكم الشاغل . فلكرسي ليس مهم بقدر خدمة اهل نزال
ثانياً – أتمنى أن تبقى المنافسة شريفةً بين جميع المرشحين وأن لا تستخدم أساليب ووسائل ملتوية بهدف كسب ود الناخبين
حمى الله الأردن وقيادته الهاشمية
وللحديث بقية

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.