ليس صلاح ولا ماني .. كلوب يمدح اكتشافه المفضل في ليفربول

وهج 24 : استفاض مدرب ليفربول يورغن كلوب في مدح مدافعه الأيمن اليافع ألكسندر أرنولد، واصفا إياه بصفقته المفضلة في رحلته مع أحمر الميرسيساسيد، على حساب أسماء من الوزن الثقيل، في مقدمتهم أفضل هداف في الرحلة محمد صلاح وشريكيه في الهجوم ساديو ماني وروبرتو فيرمينو.

وقال المدرب الألماني في تصريحات تصدرت عناوين الصحف البريطانية “الصفقة الأفضل في مسيرتي مع ليفربول؟ أعتقد أنه أرنولد، إذ أننا لم نكن بحاجة لدفع المال للتوقيع معه –من أبناء الأكاديمية-، وبيب ليندرز أثنى عليه لقدرته على اللعب في وسط الملعب وظهير أيمن وأيسر”.

وأضاف “لكن كانت هناك ثمة مشكلة معقدة، فهو لم يكن مؤهلا للعب تحت ضغط لأنه كان طفلا، إلا أننا كنا نعرف قدراته وإمكاناته، ولهذا عملنا معه، ومع الوقت تقدم إلى الأمام بطريقة لا تصدق، وكنت سعيدا برؤيته وهو يتطور بهذه السريعة. صحيح ارتكب في البداية بعض الأخطاء، لكنه يتعلم ولا يعرف الاستسلام”.
من جهة أخرى، سُئل عن سبب الموافقة على بيع لاعبه السابق فيليب كوتينيو لبرشلونة في شتاء 2018، بعد ستة أشهر من رفض بيعه لنفس النادي، فأجاب “أود القول بأنني احترمت قراره منذ اللحظة الأولى، لكن في صيف 2017، اعتقدت أننا سنتأثر إذا وافقنا على بيعه، خاصة بعد إصابة لالانا، وكوتينيو تفهم ذلك، لكن في سوق الانتقالات التالية لم يكن لدينا الوقت لحل مشكلتنا، وفي نفس الوقت كان من الإنصاف السماح له بالانتقال إلى برشلونة”.

ورغم أن كوتينيو كبد خزينة البرسا أكثر من 140 مليون يورو لإطلاق سراحه من “أنفيلد روود” قبل ما يزيد بقليل عن عامين، إلا أنه لم يترك البصمة ولا المستوى المتوقع منه بالقميص الكاتالوني، مع دفع النادي لإرساله إلى بايرن ميونخ على سبيل الإعارة، مع احتفاظ العملاق البافاري بحق الشراء بعقد دائم، لكن من غير المرجح أن يفعل الفريق الألماني بند الشراء، لهبوط مستواه مع المدرب هانس فليك، عكس بدايته التي أعادت إلى الأذهان أيامه الخوالي بالقميص الأحمر الإنكليزي.
الجدير بالذكر أن ليفربول يواجه خطر ضياع لقب البريميرليغ، حال قررت الرابطة إلغاء موسم 2019-2020 مع استمرار تفشي كوفيد-19 بالطريقة التي يُصيب ويحصد بها أرواح الآلاف في جُل بقاع الأرض، وكانت سببا رئيسيا وراء تعليق النشاط الكروي حتى إشعار آخر، وذلك في الوقت الذي كان يحتاج فيه الريدز لست نقاط فقط لحسم أول لقب منذ 30 عاما.

المصدر : القدس العربي

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.