ظهور أعراض المصابين “بكورونا ” تحتاج إلى هذا الوقت

وهج 24 : تبلغ الفترة الفاصلة بين التعرض لفيروس كورونا المستجد الذي نشأ في الصين وظهور أعراضه  من يومين الى خمسة  أيام  لكنها تختلف بشكل كبير بين مريض وأخر، وفقا لبعض الدراسات التي نشرت  عن هذا الوباء القاتل.

وقال فريق البحث الصيني المعد للدراسة التي نشرت في مجلة “نيو إنغلاند جورنال أوف مديسين” إن ذلك التقدير “غير دقيق”، وأوصوا بفترة مراقبة طبية لمدة 14 يوما للأشخاص الذين تعرضوا للفيروس.

وأشارت منظمة الصحة العالمية في تقرير أصدرته الاثنين إلى فترة الحضانة قبل ظهور أعراض الفيروس مثل الحمى والسعال وضيق التنفس على المرضى، راوحت بين يومين وعشرة أيام.

ودرس الباحثون إصابة أول 425 مريضا بالفيروس من أجل تحديد خاصيتين أساسيتين لانتشاره.

وكتب الباحثون أنه منذ ظهوره الفيروس  للمرة الاولى في ووهان في كانون الأول/ديسمبر، تضاعف عدد حالات المصابين بفيروس كورونا المستجد

كذلك، وجد الفريق أيضا أن انتقال العدوى من إنسان إلى آخر كان يحدث من خلال الاتصال الجسدي منذ منتصف كانون الأول/ديسمبر 2019.

وتعكس النتائج الصينية الأبحاث التي أجراها فريق في هولندا وجد أن فترة ظهور الأعراض بلغت ما بين  5 الى 8 أيام مع وجود اختلافات كبيرة.

وقد أظهر شاب فيتنامي يبلغ من العمر 27 عاما أصيب من خلال عدوى تسبب بها له والده الذي عاد من ووهان، الأعراض في غضون ثلاثة أيام تقريبا، وفقا لدراسة نشرت في “نيو إنغلاند جورنال أوف مديسين”.

وفي هذه الدراسة، كان نصف الحالات البالغ عددها 425 مريضا فوق سن 60 عاما ولم يكن أي منهم أقل من 15 عاما.

المصدر : (أ ف ب)

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.