نائب عراقي يحذِّر الصدريين من المواجهة مع الجماهير

وهج 24 : حذر النائب العراقي ظافر العاني، الإثنين، أحزاب السلطة من المواجهة مع الجماهير، داعيا المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الانسان الوطنية والدولية الى مراقبة احداث الايام المقبلة في العراق.

وقال في بيان صحافي: «عندما تتظاهر أحزاب السلطة فإن هذا القرار ليس له إلا تفسير واحد هو أن هذه الأحزاب المدججة بسلاح الميليشيات قد اختارت الصدام الدموي مع الجماهير، وإنها بصدد ارتكاب مجزرة دموية تضاف لسجلها الاسود»، محذرا «هذه الاحزاب من إرتكاب حماقة مثل هذه، فالعنف لن يولد إلا عنفا، والجماهير ونحن لن نسكت على أي عمل اهوج يستهدف المتظاهرين السلميين».
ودعا، «المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان الوطنية والدولية أن تراقب أحداث الأيام المقبلة في العراق للحيلولة دون تمادي أحزاب السلطة»، لافتا إلى أن «هذه الأحزاب إذ تريد أن تغطي على فشلها في اختيار رئيس حكومة قادر ومتفق عليه بخلط الأوراق على الجماهير، وإذا ما أرادت ان ترفع لافتة مزيفة لإخراج القوات الأمريكية فإن البرلمان والحكومة قد أصدرا قرار بذلك، فما الذي يمنعهم من تنفيذه سوى التسويف ولأنهم غير جادين ولا يريدون من هذا القرار إلا ساترا يرتكبون تحته عدوانهم ضد الجماهير».
ومن المقرر أن يخرج أنصار التيار الصدري، وفصائل منضوية في «الحشد» في تظاهرة «مليونية» كان قد دعا إليها الصدر يوم الجمعة المقبل، في العاصمة العراقية بغداد، تطالب بإخراج القوات الأجنبية ـ الأمريكية على وجه الخصوص ـ من الأراضي العراقية، وسط مخاوف من صدامات بين جمهور تظاهرات الجمعة، والمتظاهرين المرابطين في سوح التظاهر منذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

المصدر : القدس العربي

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.