تصفح التصنيف

مقالات مختارة

الاستقلال بعيون أردنية

د. هشام شخاترة .. في ذكرى استقلال المملكة الأردنية الهاشمية في ٢٥ أيار يقدم الأردن نفسه كنموذج رائع للدولة الحضارية، لا يمكن أن يعرف الأردن الا من رأى انسان اردني، ولا يمكن معرفة طبيعة الاستقلال إلا من يدخل في حوار مع اردني،…

مواقع لاتقبل التغيير او بمزاد ياعربان… !!!!!

محمد الهياجنة .. من زمن لم تتبدل المواقع لتبقى محصورة بصور في كل ركن هناك مع التحف مع الذكريات مع الامنيات او هي متعة العطاء لدى كل مسؤول عربي غارق في عالم منهوب او مسلوب وهو صراع ليس لعشق الاوطان والعدل .. هو لجمع الاموال…

التميز في اداء المستشفيات !!!

المهندس هاشم نايل المجالي .. ان اي تطور تكنولوجي طبي ينعكس ايجابياً على المستوى الصحي ، كذلك كافة المعطيات الادارية والفنية ومستوى الكوادر الطبية المؤهلة والنظافة وحسن التعامل والادارة ، والتعامل مع كافة انواع الحالات المرضية…

كل عام وأنتم بلا جائحة كورونا

د. فايز أبو شمالة .. ما أجمل لقاء الأحبة! وما أبهج أيام العيد وفرحة الأطفال، وزيارة الأرحام، وتفقد الأصدقاء! وكسر هذا الجمود الذي يلف بعض العلاقات، فلكل عيد فرحته، ولكل جيل طريقته في التعبير عن الفرح، ولكن العيد في قطاع غزة يصطدم…

صناعة ازمة الوعي !!!

المهندس هاشم نايل المجالي .. الوعي شعور يعتمد على المعطيات المعرفية الخاصة بكل شخص ورؤيته وتحليله وتقييمه لأي امر ، وهو انعكاس شمولي للمنظومة العملية والحياتية التي يعيشها الانسان ، فأي سلوك او نهج يتبعه تكون نتائجه مبنية على…

“فجر العيد موؤود”

عفاف غنيم ... يا أمة العُرب لا فرح ولا مرح كيف الحياة وفجر العيد موؤودُ إذا الأحبة ملء العين دمعتهم الحزن جمر كوى الأحلام ياعيدُ كم يقذف القلب من قهري وذا ألمي ولا عوارٌ بومض العين مشهودُ وكبوة الحزن ما سكنت جوارحنا…

يا جارة الوادي

د. إبراهيم صبيح .. كنت طفلاً صغيراً عندما أخذني والدي إلى لبنان في أول رحلة لي في شاحنته التي كان يسوقها بين الزرقاء وبيروت. تعبر نقطة المصنع الحدودية بين سوريا ولبنان وتتجه بك السيارة نحو مدينة صغيرة تدعى شتورا. تنزل هناك في…

الحياة مكلفة… فماذا عن الموت؟

د. أسعد عبد الرحمن .. "تكاليف الحياة" في بلداننا العربية باهظة، والفوارق الطبقية واضحة، ومن يعييه البحث عن أمتار قليلة من الأرض أو شقة ولو بحجم زنزانة أو مدرسة لتعليم أبنائه إلخ... هو بدون شك أكثر العارفين والمقدرين! لكن ماذا…

يومُ القدسِ العالمي ويومُ القدسِ اليهودي

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي .. إنه يومٌ يغيظ الإسرائيليين ويزعجهم، ويخيفهم ويقلقهم، وينكد عيشهم وينغص حياتهم، ويغضب أنصارهم والمتحالفين معهم، ويستفز المراهنين عليهم والمؤمنين بهم، ويربك الصهاينة عموماً والمسيحيين الانجليين…

في يوم القدس العالمي محور المقاومة ينتصر دائما

أحمد إبراهيم أحمد ابو السباع القيسي... هو يوم أتخذ من قبل صاحب بصيرة ورؤيا طويلة الأمد لحال الأمة وما وصلت إليه من وهن وضعف وهشاشة وكيف سيكون مستقبلها وهل ستحرر مقدساتها وأيضا كان يعلم بأن مؤامرات الصهاينة وداعميهم في أمريكا…